المشهد اليمني الأول| صنعاء

أغاظ الاحتفال الجماهيري الكبير الذي شهده ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء اليوم الأحد بمناسبة الذكرى الـ 26 لإعادة الوحدة اليمنية دول العدوان وعلى رأسها السعودية.

وحلق طيران العدوان السعودي الأمريكي بعلو منخفض في سماء العاصمة وألقت مقاتلات العدوان 4 قنابل صوتيه أثناء الاحتفال بغرض إخافة المتظاهرين.

وأثناء دوي الانفجارات العنيفة هتف المحتشدون “بالروح بالدم نفديك يا يمن” ولم يهتز أحد مع تكرار الانفجارات.

وأكد المشاركون أن غارات العدوان أثناء الاحتفال إنما تعبر عن حقدهم الدفين تجاه اليمن ووحدته، وأن الهدف من عدوانهم على اليمن هو إبقاء اليمن تحت وصايتهم التي رفضها الشعب في ثورة الـ21 من سبتمبر2014.

وكان المواطنون من مختلف المحافظات اليمنية قد تقاطروا منذ مساء أمس إلى العاصمة صنعاء، حاملين الأعلام اليمنية، للمشاركة في الاحتفال ميدان السبعين بالعاصمة صنعاء صباح اليوم.

ومنذ ساعات الصباح الأولى اكتض الميدان بالجماهير المشاركة في الاحتفال حاملين الأعلام اليمينة واللافتات الرافضة للعدوان والتواجد الأمريكي في المحافظات اليمنية.

وكان من اللافت في الاحتفال الحضور النسائي الكبير، وحضور الأطفال الذين تزينوا بالزي اليمني التقليدي ورفعوا الأعلام اليمنية.

وعبر الحاضرون عن رفضهم لدعوات الانفصال، مؤكدين أن الأحداث التي يشهدها الجنوب حالياً قد عرت الداعين للانفصال وأنهم لا يملكون مشروعا لبناء دولة لا في الجنوب ولا في الشمال، وأنهم مجرد أدوات بيد السعودية والإمارات لضرب النسيج الاجتماعي اليمني سواء في الشمال أو في الجنوب.

ونقل الاحتفال مباشرةً على الهواء من قبل القنوات الرسمية وعدد من القنوات الخاصة، كما تناقلته وكالات الأنباء العربية والدولية وخصصت له فقرات في نشراتها الأخبارية.

من جهتهم، أكد المشاركون أن غارات العدوان أثناء الاحتفال إنما تعبر عن حقدهم الدفين تجاه اليمن ووحدته، وأن الهدف من عدوانهم على اليمن هو إبقاء اليمن تحت وصايتهم التي رفضها الشعب في ثورة الـ21 من سبتمبر2014.

ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صورهم وهم في ساحة الاحتفال، وأرفقوا مع صورهم تعليقات عن مدى ابتهاجهم بالمناسبة، مؤكدين تمسكهم بخيار الوحدة اليمنية.

وازدانت العاصمة صنعاء بأعلام الجمهورية، ورفع المواطنون الأعلام على منازلهم وأبواب محالهم التجارية وسياراتهم.

المصدر : المسيرة نت

التعليقات

تعليقات