المشهد اليمني الأول| الرياض
قالت وزارة الداخلية السعودية، اليوم الخميس، انها فككت 4 خلايا لتنظيم “داعش” في السعودية وإوقفت 18 متهماً.
وبحسب وكالة الأنباء السعودية “واس”، صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية، أن الجهات الأمنية تمكنت في عمليات استباقية بدأت يوم السبت من الإطاحة بـ4 خلايا عنقودية إرهابية.
وأوضح المتحدث، أن الخلايا تم اعتقالها من مناطق “مكة المكرمة – المدينة المنورة – الرياض – القصيم”، ونشط عناصرها بأدوار متنوعة كتوفير مأوى للمطلوبين أمنياً، ومنهم طايع بن سالم بن يسلم الصيعري الذي قتل في مداهمة وكر إرهابي بحي الياسمين بتاريخ 9 / 4 / 1438هـ، والانتحاريان اللذان فجرا نفسيهما باستراحة الحرازات بمحافظة جدة “خالد غازي حسين السرواني، ونادي مرزوق خلف المضياني عنزي، سعوديا الجنسية، والمعلن عنه بتاريخ 23-4-1438هـ”،

‏واختيار ورصد الأهداف وتمريرها للتنظيم في الخارج، والدعاية والترويج للفكر الضال لتنظيم داعش على شبكة الإنترنت، وتجنيد أشخاص لصالح التنظيم والتحريض على المشاركة في القتال بمناطق الصراع، وتوفير الدعم المالي لهم وأنشطتهم الإرهابية، مع امتلاك بعض عناصرها لخبرات ‏ في صناعة الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة وتحضير الخلائط المستخدمة في تصنيعها وتأمينها للانتحاريين وتدريبهم على استخدامها.

وأضاف، بلغ عدد عناصر هذه الخلايا المقبوض عليهم حتى الآن 18 شخصاً، منهم اثنان من الجنسية اليمنية، وآخر سوداني الجنسية، والبقية من الجنسية السعودية.

التعليقات

تعليقات