المشهد اليمني الأول| فيديوهات

خرج أبناء مديرية السود بمحافظة عمران في وقفة قبلية حاشدة استنكارا لجريمة العدوان بحق مجلس عزاء للنساء في مديرية أرحب بمحافظة صنعاء، معلنين النفير العام والتوجه للجبهات.
وفي وقفة التي حضرها محافظ المحافظة فيصل جغمان أكدت قبائل مديرية السود بعمران استعدادها للتوجه إلى جبهات القتال لأخذ الثأر من العدوان الذي يتمادى في ارتكاب الجرائم تلو الجرائم بحق الشعب اليمني المظلوم المبتغى عليه بغير حق.
وأكد المحافظ فيصل جغمان أن العدوان يرتكب الجرائم بحق اليمنيين بشكل مستمر، مشيرا أن آخر جرائم العدوان هي جريمة استهدافه لعزاء نساء قرية شراع بأرحب، وشدد المحافظ على ضرورة عدم التهاون في مواجهة العدوان، واصفا جرائمه بالوحشية وأنها يندى لها الجبين.
وطالب بيان الوقفة الأمم المتحدة ضرورة تغيير ولد الشيخ باعتباره غير نزيه ولم يتحلَّ بالحيادية في المسار السياسي، كما حمَّل البيان الأمم المتحدة ما يرتكبه العدوان بحق أبناء الشعب اليمني من جرائم.

التعليقات

تعليقات