المشهد اليمني الأول| صنعاء

دعا رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبدالعزيز بن حبتور اليوم الأحد الأمم المتحدة إلى الضغط على قيادات مرتزقة الرياض لصرف رواتب موظفي الدولة من الأموال التي تم طباعتها في روسيا وذلك بموجب الكشوفات التي سلمها الاتحاد العام لعمال اليمن للأمم المتحدة.

وأكد رئيس مجلس الوزراء بن حبتور أثناء مقابلته المنسق المقيم للأمم المتحدة منسق الشؤون الإنسانية في اليمن جيمي ماكغولدريك اليوم بصنعاء أن طرف الرياض يماطل دون مبرر في صرف رواتب الموظفين ويعمد إلى تضليل الرأي العام المحلي والدولي بدفعه الرواتب للجميع، وهو لم يفعل ذلك إلا في حدود ضيقة جدا ولعدد محدود.

وفي اللقاء أيضا بحث رئيس مجلس الوزراء مع ماكغولدريك الزيارة المرتقبة لوكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ستيفن أوبراين لليمن خلال الفترة القريبة القادمة، كما أكد الدكتور بن حبتور على أهمية زيادة حجم المساعدات لتغطية الاحتياجات المتزايدة في المجالات الإغاثية والإنسانية والطبية، بما في ذلك احتياجات المحافظات الجنوبية والتي تشهد أوضاعا متردية في الجانبين الإنساني والخدمي علاوة على الانفلات الأمني.

ولفت بن حبتور أن الصمت الدولي إزاء هذه الجرائم يضع علامات استفهام كبيرة ويتناقض مع كل التشريعات والقوانين والمواثيق الدولية والأعراف الإنسانية. كما جدد التأكيد على أن الحكومة ستقدم كافة أوجه الدعم والتسهيلات اللازمة لإنجاح عمل ونشاط مكتب الأمم المتحدة وكل المنظمات الإنسانية العاملة في اليمن، وتعزيز أطر الشراكة معها، وحل كافة الإشكالات التي تعترض عملها.

التعليقات

تعليقات