المشهد اليمني الأول| متابعات

كتب معلق الشؤون الأمنية في صحيفة “يديعوت احرونوت”، رونين بيرغمان، انه محادثات جهات استخبارية غربية جرت خلال اليومين الأخيرين، ضمن اطار مؤتمر الامن الدولي بميونخ، طرحت مخاوف كبيرة من ان سلاحا استراتيجيا، قد يغير ميزان القوى على الساحة البحرية في الشرق الأوسط، وصل الى حزب الله. هذه المعلومات تم تداولها بين عدة أجهزة استخبارات وتستند الى ما وصف بـ”مصادر جيدة جدا”.
وبحسب هذه المصادر، يكتب بيرغمان، فقد نجح حزب الله، على الرغم من المساعي الكبيرة جدا المنسوبة لإسرائيل في السنوات الخمس الأخيرة لمنعه من ذلك، في تهريب اعداد محددة (على ما يبدو ثمانية) صواريخ “ياخونت”، على ما يبدو عبر البر من سوريا.
وصاروخ “ياخونت” الروسي يوازي صاروخ “أس 300” ضد الطائرات، ويعتبر من افضل الصواريخ في العالم.. يطلق من الشاطئ ويصل مداه الى 300 كيلومتر، وكما هو معلوم فانه لا توجد اليوم منظومة حرب الكترونية يمكنها ان تواجه هذا الصاروخ او تشوش عليه.
ويضيف بيرغمان انهم في المؤسسة الأمنية الإسرائيلية قدّروا منذ فترة ان تواجد “الياخونت” بحوزة حزب الله قد يشكّل تهديدا كبيرا جدا على حرية ابحار سلاح البحرية الإسرائيلي، الاسطول السادس الأمريكي وعلى السفن المدنية في البحر المتوسط، وذلك الى جانب التهديد على حقول الغاز الإسرائيلية.
العهد

التعليقات

تعليقات