المشهد اليمني الأول| متابعات

مع احتدام «معركة» التصريحات بين الولايات المتحدة وأعضاء الاتحاد الأوروبي، قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت في مقابلة مع صحيفة «جورنال دو ديمانش» الفرنسية  أمس: «إن أي محاولة أمريكية لتقسيم الأوروبيين محكوم عليها بالفشل، لأن واشنطن تفتقر إلى القدرة على تعويض المزايا التي يمنحها الاتحاد الأوروبي لأعضائه».

وردّاً على سؤال حول عدم وجود وحدة بين الأوروبيين من وجهة نظر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أجاب إيرولت بأن «الوضع يتغير وبشكل أساسي» بسبب ما سماه «الهجمات المتكررة» من جانب ترامب ضد أوروبا.
ونقلت وكالة «رويترز» عن إيرولت،  قوله: «أراهن على أن أي محاولة لتقسيم وحكم الأوروبيين لن تنجح، وبالنسبة للولايات المتحدة فهي لا تملك بالتأكيد القدرة على تعويض المزايا التي يوفرها الاتحاد الأوروبي لأعضائه، حتى رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أحست بأنها مضطرة أن تقول (رغم انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) إن في مصلحة الولايات المتحدة وجود أوروبا قوية كشريك».
ولفت إيرولت إلى أن فرنسا «لن تقبل بأي تدخل خارجي في الانتخابات الرئاسية الفرنسية» المزمع إجراؤها في نيسان وأيار المقبلين.

التعليقات

تعليقات