المشهد اليمني الأول| صنعاء

أطلع قائد قوات الأمن الخاصة اللواء الركن عبد الرزاق المروني، على سير الأداء ومستوى الجهوزية في وحدات قوات الأمن الخاصة والأجهزة الأمنية خلال زيارات ميدانية اليومين الماضيين شملت محافظات عمران، حجة، صعدة، الحديدة، ريمة، ومنطقة المخأ.

حيث أطلع على مستوى الانضباط ومدى الجهوزية الأمنية لوحدات الأمن الخاصة ومختلف التشكيلات الأمنية في محافظات المحور “الشمالي، الغربي”، وكذا حجم الصعوبات والعراقيل التي تواجهها وسبل تذليلها بما من شأنه رفع مستوى الأداء الأمني والشرطي لقيام هذه الوحدات بواجباتها في خدمة الوطن والمواطن.

وتعبيراً عن خصوصية هذه الزيارة، حرص قائد القوات الخاصة على اللقاء بالضباط والجنود المنتسبين للأجهزة الأمنية في كافة مواقع الشرف والبطولة في المحافظات التي زارها ابتداء من النقاط المنتشرة والدوريات والمناطق الأمنية، وحثهم على بذل المزيد من الجهود خلال أداء مهامهم في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها الوطن جراء استمرار العدوان السعودي الغاشم والحصار الجائر.. مبدياً استعداد قيادة قوات الأمن الخاصة ووزارة الداخلية لتذليل كافة الصعوبات في سبيل تمكين الأجهزة الأمنية من اداء دورها على الوجه الأمثل.

وخلال الزيارات قام اللواء المروني بتكرم وترقية عدد من الضباط وجنود وحدات الأمن الخاصة الذين تميزوا بأدائهم وانضباطهم خلال الفترة الماضية وحققوا عدداً من الانجازات تمثلت في ضبط واحباط عدداً من الاعمال الارهابية والاجرامية التي كانت تستهدف زعزعة الأمن والاخلال بالسكينة.

وقد أشاد قائد قوات الأمن الخاصة بما لمسه من انضباط وجهوزية وروح معنوية عالية لدى كافة منتسبي الأجهزة الأمنية في عمران، حجة، صعدة، الحديدة، ريمة، المخأ” رغم ما يتعرض له الوطن من عدوان متواصل يستهدف كل شيء بشكل مباشر وفي المقدمة المؤسستين العسكرية والأمنية من قبل تحالف العدوان السعودي ومرتزقته في الداخل.

وأكد أن المؤسستين العسكرية والأمنية ستضلان الحصن الحصين والقلعة الشامخة التي تتحطم على اسوارها كل المؤامرات والاحقاد التي تستهدف الوطن وتحاول المساس بمنجزاته الوطنية وفي مقدمتها الوحدة المباركة التي بذلت في سبيل تحقيقها تضحيات جسيمة بهدف إعادة اللحمة الوطنية.

بدورهم عبر منتسبي الوحدات الأمنية عن اعتزازهم بهذه الزيارة التي أكدت قرب قيادتهم منهم وسعيها لتلمس أوضاعهم واحتياجاتهم، مؤكدين ان هذه الزيارة ستمثل حافزاً معنوياً لمنتسبي القوات الخاصة وسيكون لها دور بارز في تعزيز الروح المعنوية وتجويد الأداء الأمني خلال الفترة القادمة.

وتكتسب هذه الزيارة التي دشنها اللواء الركن عبدالرزاق المروني للأجهزة الأمنية في هذه المحافظات قيمة استثنائية في ظل استمرار العدوان والغارات العدوانية المتواصلة من قبل طيران العدوان رغم الحديث عن تثبيت لوقف اطلاق النار لإنجاح مشاورات الكويت ويقابل بخروق يومية وغارات في مختلف المحافظات.

التعليقات

تعليقات