المشهد اليمني الأول| صنعاء

هدد الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، التحالف العربي الذي تقوده السعودية في العدوان على اليمن بالقول إن قواته تمتلك صواريخا بعيدة المدى لم تستخدم في المعركة بعد، داعيا الرياض الى الحوار.
وقال صالح في اجتماع مع قيادات “حزب المؤتمر الشعبي العام” بمحافظة البيضاء، مخاطباً التحالف الذي تقوده السعودية: “أوقفوا طلعات الطيران نوقف إطلاق الصواريخ فلم تشاهدوا سوى الشيء اليسير منها وما زالت هناك الصواريخ طويلة المدى لم تستخدم بعد”.
وأضاف صالح: “سنضربكم في عقر داركم بمخزوننا الاستراتيجي رغم الحصار الجائر، لم نشتر طلقة واحدة أو نستورد طلقة واحدة من الخارج حتى الآن وفي حالة العجز سنأخذ عتادنا من أكتافكم وسنأخذ دباباتكم ومدرعاتكم ونحاربكم بأسلحتكم”.
وأعلن صالح استعداده للحوار مع دول التحالف قائلاً: “نحن على استعداد أن نمد أيدينا للسلام وليس للاستسلام”.
واتهم صالح الولايات المتحدة الأمريكية والكيان الصهيوني وبريطانيا إضافة إلى السعودية بالاشتراك في العدوان على الشعب اليمني بدون أي وجه حق أو قانون، قتلوا الأطفال والنساء ودمروا المصانع والجسور والجامعات والمدارس.
وأضاف: “ذرائعكم إيران وتدخل إيران في اليمن، نؤكدها للعالم لا وجود لإيران ولم تتدخل…”.

التعليقات

تعليقات