SHARE
روسيا تحذر الجزائر من مؤامرة أمريكية لاستهدافها وضرب استقرارها
المشهد اليمني الأول| متابعات
كشفت مواقع إخبارية عديدة منها موقع “awdnews” الناطق بالفرنسي، عن أن السلطات الروسية قامت بتحذير الجهات الجزائرية كما عنون عنه الموقع بالمؤامرة ضد الجزائر، معلنة عن وصول دفعة متخصصة من قوات المارينز الأمريكية الى جنوب تونس، اي قرب الحدود الجزائرية.
حيث كشف وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن “أطراف خارجية” تريد اشعال الفتنة في الجزائر من خلال تسويق الربيع الجزائري من الخارج.
حيث كشف الموقع بأن لافروف ألمح الى وجود عدة جبهات قرب الحدود الجزائرية من ليبيا وتونس ومالي، شكلت لضرب استقلال الحليف الجزائري لروسيا.
وأكد لافروف دعم بلاده للجزائر، حيث أعلن رئيس الدبلوماسية الروسية، خلال زيارته الى تونس، بان الجزائر الهدف الأول للمحرضين الذين يصرون على كتابة الحلقة الأخيرة من الربيع العربي المفترض، في حين حذر السلطات الجزائرية من ما يسمى بـ “الربيع العربي”.
واستشهد لافروف بتقارير مؤكدة عن وجود قوي لعملاء أجهزة الاستخبارات الأمريكية ومسؤولي افريكوم في جنوب تونس.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY