SHARE
فاتورة العدوان على اليمن تشعل حرباً كلامية بين السعودية والكويت
المشهد اليمني الأول| متابعات
كشف مصدر يمني وثيق الاطلاع عن خلاف حاد نشب بين ملك السعودية وبين أمير الكويت، وذلك بسبب إصرار الملك السعودي سلمان على أن تقاسمه الكويت فاتورة العدوان على اليمن.
وقال المصدر الذي رفض الكشف عن هويته لموقع «لحج نيوز»: إن النظام السعودي أرسل إلى أمير الكويت فاتورة يطالبه فيها بسداد ما تقرر عليه من نصيب فاتورة العدوان على اليمن, موضحاً أن المبلغ الذي طلبه الملك السعودي من الكويت هو عشرة مليارات دولار كفاتورة مبدئية تم فرضها على الكويت من قيمة التكلفة الإجمالية للعدوان المستمر على الشعب اليمني منذ قرابة العامين.
وشدد المصدر على أن أمير الكويت رفض دفع أي شيء مما تضمنته الفاتورة وأعلن رفضه القاطع لكل ما دوّنه النظام السعودي فيها.
وقال المصدر: ان ملك السعودية عندما علم برفض الجانب الكويتي تسليم ما تضمنته الفاتورة جن جنونه واتصل بالأمير الكويتي غاضباً يطالبه بدفع ما تم إلزام الكويت بدفعه إلا أن أمير الكويت كرر رفضه، مبرراً موقفه بأنه كان منذ البداية يرفض شن عدوان على اليمن, الأمر الذي زاد من حنق الملك  السعودي الذي توعد الكويت.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY