المشهد اليمني الأول | متابعات 

كشفت مصلحة الجمارك الإيرانية عن الدول الأكثر استيرادا للسلع الإيرانية غير النفطية خلال 11 شهرا من العام الإيراني الجاري (ينتهي في 20 آذار/ مارس)، حيث تحتفظ الصين بموقع الصدارة في استيراد السلع غير النفطية من ايران بينما تحتل الإمارات المركز الثاني بين الدول الأكثر استيرادا للبضائع الإيرانية.

ووفق تقرير إحصائي أعدته الجمارك الإيرانية ونشرته السبت، فإن الصين ما تزال تحتفظ لنفسها بموقع الصدارة في استيراد السلع غير النفطية من إيران؛ حيث استوردت خلال هذه الفترة 7 مليارات و298 مليون دولار، وهو ما يشير إلى زيادة قدرها 6.91 بالمئة مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي، ويعتبر أكبر زيادة بين زبائن السلع الإيرانية.

وقالت الجمارك الإيرانية إن الإمارات تحتل المرتبة الثانية في شراء السلع غير النفطية من إيران؛ حيث استوردت ما يعادل 6 مليارات و141 مليون دولار، ومن ثم العراق بـ5 مليارات و514 مليون دولار، وتركيا بـ2 مليار و958 مليون دولار، وكوريا بـ2 مليار و691 مليون دولار.

وأشار التقرير إلى مستوردات إيران خلال هذه الفترة؛ حيث تحتل الصين موقع الصدارة أيضا؛ إذ بلغت قيمة السلع المستوردة خلال 11 شهرا نحو 9 مليارات و373 مليون دولار، ومن ثم الإمارات بـ5 مليارات و797 مليون دولار، وكوريا الجنوبية بـ3 مليارات و27 مليون دولار، وتركيا بـ2 مليار و389 مليون دولار.

كما سجلت مستوردات ايران من الصين زيادرة بنسبة 0.09 بالمئة فيما انخفضت من البلدان الاخرى المذكورة سابقا بنسبة 15.02 بالمئة، 9.57 بالمئة و10.99 بالمئة على التوالي.

وبلغت مستوردات إيران من ألمانيا خلال 11 شهرا نحو 2 مليار و170 مليون دولار؛ حيث تعد خامس مصدر عالمي لإيران، وسجلت زيادة بنسبة قدرها 36.30 بالمئة مقارنة بالفترة المماثلة للعام الماضي.

التعليقات

تعليقات