المشهد اليمني الأول| خاص

إندلعت إشتباكات وصفت بالعنيفة بين قوات أمنية وعناصر من تنظيم القاعدة في منطقة موجان شرقي مدينة شقرة بأبين.
وقال سكان محليون يقطنون منطقة موجان شرق مدينة شقرة ان غارات جوية نفذها طيران حربي استهدفت المنطقة فجر اليوم الجمعة، وسمع دوي انفجارات عنيفة في المنطقة بعد قصف الطيران الذي قال السكان انه تابع للطيران الأمريكي.
وقال سكان محليون ان إشتباكات عنيفة اندلعت في المنطقة ولم توصل المعلومات الكافية عن ضحايا الإشتباكات.
إلى ذلك قالت الولايات المتحدة إنها نفذت أكثر من 20 ضربة موجهة بدقة إلى تنظيم القاعدة في جزيرة العرب باليمن يوم أمس الخميس.
وقالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون” إن الضربات استهدفت أسلحة ثقيلة وبنية تحتية ومواقع قتالية ونفذت بذخائر دقيقة التوجيه في محافظات أبين والبيضاء وشبوة.
وأشارت البنتاجون إن “الضربات ستقلص قدرة التنظيم على تنسيق هجمات إرهابية خارجية وتقيد قدرته على استخدام الأراضي التي سيطر عليها من الحكومة الشرعية في اليمن كمكان آمن للتخطيط لأعمال إرهابية.
فيما كشفت مصادر إعلامية، عن مقتل جنود إماراتيين في معسكر موجان، في جبل المراقشة، شرق المحافظة، خلال مشاركتهم في عملية الإنزال التي نفذتها قوّات أمريكية، في محافظة أبين.
وكانت قد أفادت مصادر محلية، مصرع 13 شخص من تنظيم القاعدة في هذه العمليات، وإن “4 من عناصر التنظيم سقطوا في محافظة شبوة، فجر أمس الخميس، إثر استهداف سيارة كانوا يستقلونها”، باتجاه الطريق الرابط بين بلدتي أحور وشقرة، التابعتين لمحافظة أبين.
وأكدت المصادر عينها “مقتل 9 آخرين من مسلحي تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب، بصواريخ أطلقتها طائرة من دون طيار”، يعتقد أنها أمريكية، على مواقع الجسيمة وزعج ونوفان، على طريق منطقة يكلا، في محافظة البيضاء.
 
 

التعليقات

تعليقات