المشهد اليمني الأول| متابعات

أعلن مسؤول أمريكي أن عدة زوارق تابعة للحرس الثوري الإيراني اقتربت من سفينة تابعة للبحرية الأمريكية في مضيق هرمز السبت الماضي، مما اضطر السفينة لتغيير مسارها.

ونقلت وسائل الإعلام اﻷمريكية عن المسؤول، الذي لم تذكر اسمه، أن “زوارق الحرس الثوري جاءت على بعد 600 ياردة من السفينة الأمريكية (يو.إس.إن.إس إينفينسيبل) وتوقفت”.

وأضاف، إن “السفينة الأمريكية كانت برفقة 3 سفن أخرى من البحرية الملكية البريطانية”، مشيراً إلى أن التشكيل اضطر لتغيير مساره، مشيراً إلى أن عدة محاولات جرت للتواصل عبر اللاسلكي، لكن دون استجابة، مشيراً إلى أن اقتراب الزوارق كان “غير آمن وغير احترافي”.

التعليقات

تعليقات