المشهد اليمني الأول| صنعاء

أرسلت قبائل الحيمة الداخلية التابعة لمحافظة صنعاء، كتائب من المقاتلين الأبطال لمساندة إخوانهم من أبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهات الجوف لمواجهة قوى العدوان وأدواته تصديقاً للوعود وتجسيداً لمبدأ التلاحم والتعاون.
وأكد المقاتلون من أبناء الحيمة الداخلية فور وصولهم إلى إخوانهم المجاهدين في جبهات القتال بمحافظة الجوف على الوقوف صفاً واحداً في وجه العدوان وتعزيز التواجد العسكري لأبطال الجيش واللجان في مختلف جبهات القتال لما من شأنه تفويت الفرصة أمام مؤمرات الأعداء.
وأضافوا بأن الجميع في خندق واحد في معركة المصير المفروضة على أبناء الشعب اليمني، مشيرين أن أبناء الحيمة رفدوا جبهات القتال في الجوف بـ200 مقاتل، وسيواصلون دعم جبهات القتال بكل ما يملكون من مال ورجال حتى دحر العدوان ومرتزقته من كل شبر من أرض اليمن.
المقاتلون من أبناء الجوف من جانبهم رحبوا بالقادمين إليهم من إخوانهم أبناء الحيمة الداخلية، مؤكدين أن الميدان هو الحل لاسئصال تواجد أدوات العدوان .

التعليقات

تعليقات