المشهد اليمني الأول| السعودية

حقق هيئة الرقابة والتحقيق السعودية في قضية تعطل ثلاجة الموتى في مستشفى حقل العام، الأمر الذي أدى إلى تعفن جثتين لوافدين آسيويين وذلك بعد ساعات من نشر خبر عن الواقعة التي كشف عنها مصلون أثناء أداء صلاة الجنازة على أحد المتوفين.

وافاد موقع “سبق” امس الخميس ان لجنة هيئة الرقابة والتحقيق كشفت بالفعل عن تعفن إحدى الجثث التي لا تزال في الثلاجة وإن التحقيق مستمر في القضية حيث سيتم التحقيق مع المسؤولين مسؤولية مباشرة عن الثلاجة.
واوضح مصدر مطلع أن الهيئة طلبت كل الأوراق المتعلقة في الثلاجة وإن كانت إدارة المستشفى أشعرت صحة المنطقة عن تعطلها وكذلك الأوراق المتعلقة بالصيانة.
وكان قد كشف مصلون في جامع الراجحي بمحافظة حقل أنه أثناء أدائهم صلاة الجنازة على متوفى يوم السبت الماضي عن انبعاث روائح كريهة في أرجاء الجامع من الجثة في سابقة اعتبرت الأولى بالمحافظة ليتبين لهم لاحقا أن السبب يعود لتعطل ثلاجة الموتى بمستشفى حقل العام ما أدى لتعفن الجثة.
فيما ذكرت صحة تبوك في بيان لها “أن عطلاً مفاجئا حدث في إحدى وحدات ثلاجة حفظ الموتى بمستشفى حقل أدى إلى انخفاض في درجة حرارة الوحدة، وكإجراء احترازي تم نقل الجثث وعددها جثتان إلى ثلاجة حفظ أخرى، وقد تم توجيه فرقة الصيانة بإصلاح الخلل وجميع وحدات ثلاجة الموتى تعمل حاليا بشكل جيد، في حين باشر القسم الوقائي ومكافحة العدوى بالمستشفى الإجراءات اللازمة في مثل هذه الحالة.

التعليقات

تعليقات