المشهد اليمني الأول| صنعاء

أدانت وزارة حقوق الإنسان الجريمة المروعة التي ارتكبها طيران العدوان السعودي الأمريكي بسوق دوار الخوخة بمحافظة الحديدة ما أدى إلى استشهاد وإصابة العشرات من المواطنين.
واستنكرت وزارة حقوق الإنسان كافة الأعمال الإجرامية والإرهابية التي يرتكبها تحالف العدوان بحق المواطنين الذي يتم استهدافهم بطريقة مباشرة ومتعمده ولا أخلاقية بمختلف الأسلحة المحرمة دولياً وارتكاب ابشع الجرائم والمجازر بحق المدنيين وتدمير مقدراتهم وممتلكاتهم واستهداف الأعيان والمنشآت المدنية والثقافية.
ونبه البيان المجتمع الدولي وعلى رأسه الأمم المتحدة وهيئاتها المختلفة والمنظمات الدولية والإقليمية العاملة في المجال الحقوقي أو الإنساني أو القانوني أو الإعلامي، إلى أن اليمن والشعب اليمني يتعرض لأبشع الجرائم والمجازر من قبل تحالف العدوان بقيادة السعودية، وتدمير شامل لمئات المنازل والمنشآت المدنية من مدارس ومستشفيات ومراكز صحية وموانئ ومطارات ومنشآت خدمية كشبكات الكهرباء والاتصالات ومنشآت حيوية لبقاء الإنسان كآبار الماء والسدود والمزارع ومخازن الأغذية وغيرها أمام مرأى ومسمع المجتمع الدولي الذي لم يحرك ساكناً.
وطالبت وزارة حقوق الإنسان مجلس الأمن وهيئات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية إلى إعمال حقوق الإنسان في اليمن دون تمييز أو استقصاء وسرعة إيقاف الأعمال الإرهابية والإجرامية التي ترتكبها دول تحالف العدوان ورفع الحصار الجائر بكافة أشكاله.
كما طالبت بتشكيل لجنة دولية مستقلة تحظى بالمعايير الدولية للقيام بتقصي الحقائق والتحقيق في مختلف الانتهاكات والجرائم المرتكبة في حق الشعب اليمني ومقدراته وممتلكاته. ودعت وزارة حقوق الإنسان إلى تشكيل فريق دولي لتقصي الحقائق في المجزرة التي ارتكبها تحالف العدوان بحق المواطنين في سوق دوار الخوخة بمحافظة الحديدة .

التعليقات

تعليقات