روسيا في مجلس الأمن: لا حل للأزمة اليمنية إلا عبر المفاوضات السياسية.. و”ستيفن أوبراين” في إجتماع المجلس يؤكد وجوب دخول المساعدات الإنسانية إلى اليمن عبر ميناء الحديدة

المشهد اليمني الأول| نيويورك

أكدت موسكو، مساء الجمعة 10 مارس/آذار، أن العملية السياسية تشكل حلا وحيدا للأزمة التي تعصف باليمن منذ حوالي 19 شهرا.

وقال نائب مندوب روسيا في مجلس الأمن الدولي، فلاديمير سوفرونكوف، في تصريحات صحفية، أدلى بها قبل اجتماع مغلق لمجلس الأمن الدولي تم خلاله بحث التطورات الأخيرة في اليمن والعراق: “إن الحل الوحيد للأزمة في اليمن ليس بالإمكان إحرازه إلا من خلال المفاوضات السياسية وخريطة طريق متوازنة”.
 من جانبه، أكد وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، ستيفن أوبراين، خلال اجتماع المجلس، أنه يجب دخول المساعدات الإنسانية إلى اليمن عبر ميناء الحديدة، محملا الأطراف التي تعرقل هذه العملية المسؤولية عن المجاعة في البلاد.
وأضاف أوبراين، في كلمة ألقاها أمام أعضاء مجلس الأمن، بعد زيارته لليمن والعراق، أن 20 مليونا مهددون بالمجاعة في اليمن والصومال ونيجيريا وجنوب السودان.
وسبق أن حمل أوبراين التحالف العربي بقيادة السعودية المسؤولية عن محاصرة ميناء الحديدة وتدمير الرافعات الرئيسية فيه.

التعليقات

تعليقات