المشهد اليمني الأول| متابعات
كشف موقع غلوبال ريسرتش أن الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز يسعى خلال سفره الى بكين الى اقناع المسؤولين الصينيين باعادة النظر بعلاقتهم مع ايران، ولكن هذا المقترح لم يلق اذاناً صاغية لدى الصينيين.
واشار الموقع، في تقرير للكاتب جيمس دورسي،  الى ان “المعركة” الحالية بين السعودية وإيران غير متكافئة، لأن إيران لديها بطاقات كثيرة جداً للعب على الطاولة، في حين أن السعودية لا تملك تلك القوات.
وكشف التقرير أن ايران تملك الكثير من النقاط القوة التي تتفوق فيها على السعودية: كتعداد السكان، والبنى التحتية القوية والمتطورة، و القوات المسلحة التي تملك خبرة قتالية عالية ، بالاضافة الى الموقع الجغرافي لايران التي تعد عقدة مواصلة غاية في الأهمية.
أما السعودية، بحسب الكاتب جيمس دورسي، فتملك مدينتين مقدستين للمسلمين (مكة والمدينة المنورة) بالاضافة الى امتلكها للمال، وبالتي فان السعودية وبالمقارنة بما تلمكه لا يمكن أن تنافس ايران.
وأكد تقرير غلوبال ريسرتش، أن لايران مستقبل واعد وكبير في سوق الغاز، حيث تعد ايران أحد الدول الكبرى في مجال استخراج الغاز وتصديره، وهو ما سيزيد بطبيعة الحال نقاط القوة التي تمكلها ايران لمنافسة السعودية، وهو ما سيعزز ايضا علاقة ايران مع دول الجوار التي لن تضر بمصالحها من أجل السعودية.

التعليقات

تعليقات