المشهد اليمني الأول| واشنطن

إلتقى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الثلاثاء، ولي ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، في البيت الأبيض، في أول اجتماع على هذا المستوى منذ انتهاء ولاية باراك أوباما.

وحضر المحادثات في المكتب البيضاوي نائب الرئيس الأمريكي، مايك بنس، ومستشار الأمن القومي، الجنرال هربرت ريموند ماكمستر.
وكان بن سلمان غادر العاصمة السعودية الرياض، أمس الإثنين، متوجهاً إلى الولايات المتحدة الأمريكية في زيارة عمل.

وقال بيان صادر عن الديوان الملكي إن بن سلمان سيلتقي خلال زيارته ترامب، وعدداً من المسؤولين لبحث تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، ومناقشة القضايا الإقليمية ذات الإهتمام المشترك.

وفي تصريحات سابقة، أعرب وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الذي قام بزيارة للولايات المتحدة في فبراير، عن تفاؤله بإدارة ترامب، مشيراً إلى أن العلاقة معها “قوية وإيجابية”.

وأكد أن هناك اتفاقاً في وجهات النظر مع إدارة ترامب، تجاه عدد من القضايا، في ما يتعلق بلبنان وسوريا والعراق واليمن وليبيا ومكافحة الإرهاب واحتواء إيران.

وسبق أن قام مدير وكالة الإستخبارات الأمريكية، مايكل بومبيو، بأول زيارة لمسؤول في إدارة ترامب للسعودية، في فبراير الماضي.
وشهدت العلاقات بين المملكة والولايات المتحدة تدهوراً في ظل إدارة أوباما، خصوصاً في الملف السوري، مع رفض واشنطن شن عملية عسكرية ضد سوريا.

(فرانس برس، الأناضول)

التعليقات

تعليقات