المشهد اليمني الأول| خاص

هاجم رئيس تحرير صحيفة عدن الغد فتحي بن لزرق، والتي تصدر من عدن سياسة حكومة الفار هادي بن دغر المستمرة بسياسة التهجير العرقية في المناطق الجنوبية لأبناء محافظات الشمال .
وقال فتحي بن لزرق في منشور له على موقع التواصل الإجتماعي “الفيسبوك” أن ترحيل الباعة الشماليين من عتق اليوم عمل معيب ومخجل، مضيفاً أنه عمل لايمت للأخلاق التي عرف العالم اجمع بها شبوة ورجالها، عمل لا يقوم به إلا الغوغاء، حد تعبيره .
وتسائل بن لزرق في منشوره قائلاً من المستفيد لكي نظهر في الجنوب بأننا بهذه الصورة الغبية في التعامل مع الآخرين، مشيراً أن هذه الأعمال لا تبني دولة، موجهاً حديثه لأبناء الجنوب “ولن تقوم لكم قائمة يا أبناء الجنوب”.
وأضاف بن لزرق أن “تحميل البسطاء من الباعة مسئولية الإنفلات الأمني في مدن الجنوب أمر مضحك ومحاولة يائسة للتغطية على الفشل حيثما حل، عيب عيب عيب”، مستطرداً “يكفي ضحك على الذقون كل ما استوى تفجير ، اغتيال قالك روح امسك صاحب البسطة وبايع السكريم”.
وكشف بن لزرق أن “القتلة والمفجرين في كل مدن الجنوب كلنا نعرفهم وبالاسم”، مطالباً بتفعيل أقسام الشرطة وتقديم نموذج للدولة التي ينشدونها .
وأضاف بن لزرق مادحاً سطات صنعاء برقيها بالتعامل مع أبناء الجنوب بمواطنة متساوية، حيث قال “انظروا كم جنوبيين في مدن الشمال يشتغلون في كل حدب وصوب، اسألوا انفسكم حد داس لهم طرف واحد”.
وأشار إلى أن أبناء الجنوب في المناطق الشمالية “يعيشون معززين مكرمين بكل احترام وتقدير في صنعاء ومأرب وتعز والحديدة وغيرها”.
وختم مديناً لهذا التصرف عاتباً على أبناء شبوة، حيث قال أن هذه التصرفات نبرأ منها، تاريخكم كبير يا أبناء شبوة انتم اهل عزة ونخوة فلا تجعلوا من شبوة مكان للغوغاء .
جدير بالذكر أن تقرير لجنة الخبراء الدوليين في الأمم المتحدة أدانت التهجير القسري الذي قامت به سلطات هادي ضد أبناء الشمال في لحج وعدن وحضرموت .

التهجير

التعليقات

تعليقات