المشهد اليمني الأول| صنعاء
دعا رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي إلى مصالحة وطنية حقيقية وشاملة بين أبناء الشعب اليمني وذلك من أجل إزاحة شبح المجاعة عن البلد، مؤكداً أن الشعب اليمني يتطلع للمزيد من الضغط من قبل المجتمع الدولي لحل سلمي في اليمن.‏
وأكد البيان على أن الحل السلمي هو الذي يجب أن يتصاعد العمل من أجله في اليمن، واصفاً إياه أنه هو الشيء الذي سيثبت جدوائيته ويوقف شبح المجاعة التي باتت أكثر حضوراً بين أوساط الشعب.
ولفت إلى أن ‏إفساح المجال لأبناء الشعب اليمني من خلال فك الحصار والحظر والالتزام بدفع الرواتب كما وعدت به الأمم المتحدة على لسان ممثلها هو مايتطلع له الشعب.
وأشار رئيس اللجنة الثورية العليا إلى أن الشعب اليمني: يثمن عالياً جميع الجهود المبذولة والدعوات لإيقاف العدوان وفك الحصار والحظر ويتطلع للمزيد من الضغط من قبل المجتمع الدولي لحل سلمي.‏
وأكد محمد علي الحوثي: وحتى نكون واقعيين أكثر فإنني أدعوا الى مصالحة وطنية حقيقية وشاملة بين ابناء الشعب على مستوى الاحزاب والنخب والمكونات للم الشمل وايقاف الحرب.
وأضاف: إن دعوتنا للمصالحة هدفها الأول إزاحة شبح المجاعة التي باتت رأي العين والتي ستكون نتائجها كارثية على مواطني الجمهورية اليمنية، وهو ما لا يستسيغه الشرفاء والأحرار، لهذا نتمنى التفاعل والاهتمام والجدية من الجميع.

التعليقات

تعليقات