حصرياً.. شاهد فيديو مسرب من قاعدة الملك سلمان في الرياض التي ضربها صاروخ بركان2 الباليستي وأسرار إستهدافها ينفرد المشهد اليمني الأول بكشفها

المشهد اليمني الأول| خاص

حصل المشهد اليمني الأول، من مصادر خاصة، على مقطع فيديو مسرب من قاعدة الملك سلمان في الرياض، وهي القاعدة التي تم ضربها بثاني صاروخ من نوع بركان2 الباليستي المطور يمنياً بخبرات يمنية بحتة بعد تجربته الأولى على قاعدة عسكرية في منطقة المزاحمية قرب الرياض .
الفيديو المسرب تسبب بإنتقاء الهدف المناسب مع تزامن إقتراب الذكرى الثانية من الصمود اليمني بوجه العدوان، حيث يظهر الفيديو أهمية قاعدة الملك سلمان والتي أعطي ها الضوء الأخضر الأمريكي بإنطلاق العدوان على اليمن، فجر الخميس 26 مارس/ آذار 2015م .
حيث حملت الضربة الباليستية رسالة ودلاله هامة مع مرور ذكرى عامين من الصمود اليمني بوجه العدوان، فحواها بعد عامين من تدمير كل شيء، وصلت نيران الصمود اليمني إلى القاعدة التي إنطلقت منها شارة البدء بالعدوان، بعد تلقيها الضوء الأخضر الأمريكي .
وكانت القوة الصاروخية قد تحدثت عقب إطلاقها الصاروخ الباليستي بركان2 على قاعدة الملك سلمان في الرياض، مؤكدة أن صمود عامين رسالة وصلت بإطلاق بركان- الباليستي على قاعدة الملك سلمان الجوية في الرياض، مؤكدةً أن الصاروخ أصاب الهدف بدقة .
وعودة على الفيديو المسرب، الذي تحصل عليه المشهد اليمني الأول من مصادر خاصة، فقد أظهر الفيديو أن العمليات الجوية تدار من تلك القاعدة بإشتراك غرفة عمليات العدوان من عدة دول، بينها الولايات المتحدة الأمريكية في غرفة خاصة لم يتم الكشف عنها في الفيديو.
وبحسب الفيديو فإن غرفة العمليات مجهزة بأحدث التقنيات لتنفيذ العمليات العدوانية على الشعب اليمني وتدمير مقدراته، كذلك متابعة حركة القطع البحرية والأجواء .
كما يكشف الفيديو عن حقائق ومعلومات أخرى منها تضليلية، لكن الأهم، كان يتمحور حول القاعدة التي تلقت الضوء الأخضر لبدء العمليات العسكرية على اليمن، وبإنتقاء هذا الهدف تكون رسالة مفادها أن ما بعد العام الثالث لن يكون كما قبلة، ومرحلة الحسم بدأت.
وكانت قد عرفت القاعدة باسم قاعد الرياض الجوية، واستمرت هذه التسمية حتى عام 2015 حينما أطلق عليها اسم قاعدة الملك سلمان الجوية .
الجدير بالذكر في هذه الضربة الإستراتيجية، أن الملك سلمان بحسب وكالة الأنباء السعودية “واس” قد وصل اليوم السبت 18 مارس 2017م إلى قاعدة الملك سلمان بعد رحلته بعد جولته عددا من دول آسيا، كانت ماليزيا وأندونيسيا وسلطنة بروناي دار السلام واليابان والصين، تم فيها عقد إتفاقيات ومذكرات تفاهم وبيع أسهم من شركة أرامكو ضمن خطة ما تسمى بـ 2030م .
نترككم مع الفيديو لإكتشاف المزيد من الحقائق حول القاعدة، حيث حرصنا على نشر الفيديو بالكامل دون إجتزاء أو اقتطاع، حتى مع تواجد معلومات تضليلة حول حرصهم على الأهداف المدنية.

التعليقات

تعليقات