المشهد اليمني الأول| نيويورك

رفضت الأمم المتحدة طلب تحالف العدوان الذي تقوده السعودية على اليمن الإشراف على ميناء الحديدة الاستراتيجي .

وكان تحالف العدوان السعودي طالب يوم الأحد بوضع هذا الميناء تحت إشراف الأمم المتحدة بعد مقتل 42 لاجئا صوماليا، بينهم نساء واطفال، في غارة للعدوان على مركبهم الذي كان ينقل 150 لاجئاً قبالة الحديدة.
وقال المتحدث باسم الامم المتحدة فرحان حق إن على الطرفين المتحاربين في اليمن مسؤولية حماية المدنيين والمنشآت التحتية في هذا البلد وان “هذه الواجبات لا يمكن نقلها الى آخرين”.
وأضاف إن “المجتمع الانساني يرسل مساعدات الى اليمن على اساس احتياجاته حصرا وليس لاعتبارات سياسية، وسيواصل القيام بذلك”.
وأوقع العدوان السعودي على اليمن من اذار مارس 2015 نحو 7700 قتيل وأكثر من 42500 جريح.
ويشهد اليمن حاليا “أسوأ أزمة إنسانية في العالم” و”خطر مجاعة كبيراً” وفق الأمم المتحدة.

التعليقات

تعليقات