هاام ..مجتهد يفضح الدور الذي لعبته إسرائيل والأمارات في زيارة محمد بن سلمان الأخيرة لترامب من ترتيبها الى نتائجها ..

2022

المشهد اليمني الأول | خاص 


علمت مصادر مجتهد أن إسرائيل والإمارات لعبا دورا مهما في زيارة محمد بن سلمان الأخيرة لترامب سواء في ترتيبها أو تفاصيل ما جرى فيها أونتائجها

كان لإسرائيل (نتنياهو) دور أساسي في إقناع ترامب بدعوته والاحتفاء به بصفته هو التي يحقق طموح ترامب في الانفتاح على إسرائيل ومحاربة التطرف

ولعبت شركات العلاقات العامة التابعة للإمارات دورا في تعريف فريق ترامب بنشاط م ب س بهيئة الترفيه وإلغاء “الشرطة الدينية” واعتقال “الاسلاميين”

وقد ردّد ابن سلمان في لقاءاته مع الأمريكان أن السعودية ستسقط بيد المتطرفين إن لم تقف أمريكا معه، يقصد ضد الجناح الآخر، دون أن يصرح بذلك

وكانت هذه العبارة تلقينا من المستشارين الذين يعملون في شركات العلاقات العامة في أمريكا المملوكة للإمارات بصفتهم يعرفون نفسية فريق ترامب

من النتائج الجانبية تنفيذ ابن سلمان أمرترامب باستئناف ضخ النفط لمصر، وقد كان هذا أيضا بتوصية من نتنياهو إنقاذا للسيسي في وضعه المالي المتأزم

وساهمت الإمارات أيضا في الترويج للزيارة في قناة العربية بتغطية مبالغ فيها وتكرار وصف ابن سلمان بأنه أول مسؤول عربي وخليجي وإسلامي يزور ترامب

وكررت (العربية) استخدام عبارة “عاجل” في وصف كل جزء من الزيارة مهما كان تافها، وبلغت تغطية العربية عدة أضعاف تغطية القنوات السعودية الرسمية

التعليقات

تعليقات