SHARE
علماء اليمن يؤكدون على رفد جبهات القتال بالرجال والمال والسلاح
المشهد اليمني الأول| صنعاء

أكد علماء اليمن، اليوم السبت، أن على جميع فئات الشعب اليمني التحرك الجاد والفاعل وضرورة رفد جبهات القتال بالرجال والمال والسلاح.

وأشار العلماء في بيان لهم بمناسبة مرور عامين على الصمود الشعبي في مواجهة العدوان إلى أن الشعب اليمني مظلوم ولديه قضية عادلة والآن الأمر بات واضحًا للجميع بأنه صراع بين حقٍ وباطل، حقٌ يمثله الشعب اليمني، وباطل تمثله دول العدوان ومرتزقته.
كما أكد البيان على ضرورة قيام أصحاب الكلمة وفي مقدمتهم العلماء والخطباء على ضرورة تحفيز وتنشيط همم الناس لمواجهة العدوان واعتبر أن السكوت عن الجرائم يعد خيانة لله ولرسوله وللمؤمنين.
 وحمل علماء اليمن كل المنظمات الدولية وفي مقدمتهم الأمم المتحدة ومجلس الأمن والهيئات والمنظمات العلمائية وسائر الأنظمة العربية والإسلامية كامل المسؤولية عن الجرائم التي ارتكبت.
ودعا العلماء الشعب اليمني إلى التكافل الاجتماعي والتراحم فيما بينهم وإلى وحدة الصف وجمع الكلمة والرجوع إلى الله والإنابة إليه وكثرة الدعاء والاستغفار.
كما دعوا المغرر بهم إلى مراجعة حساباتهم والعودة إلى حضن الوطن بين أهلهم وشعبهم، ودعوا المتخاذلين والقاعدين ومن يسمون أنفسهم بالمحايدين إلى التحرك في مواجهة العدوان لتبرأ ذمتهم ومسؤوليتهم أمام الله تعالى.
وحيا العلماء الشعب اليمني جيشًا ولجانًا شعبية ومواطنين على صمودهم وصبرهم وثباتهم طيلة عامين من العدوان.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY