المشهد اليمني الأول| متابعات
أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة فحكمها في قضية العدوان رقم (68) لعام 2015م الخاصة بإتهام الفارين عن وجه العدالة عبدربه منصور هادي وآخرين لمشاركتهم في العدوان على اليمن.
وحكمت المحكمة بادانة عبدربة منصور هادي بجريمة انتحال صفة رئيس الجمهورية بعد إنتهاء فترة ولايته المنسوبة اليه في الفترة الاولى وجريمة التحريض والمساعدة لدولة العدوان السعودية وحلفائها على جريمة الاعتداء على اراضي الجمهورية جوا وبرا وبحرا والمساس بإستقلال الجمهورية وسلامة اراضيها.
وقضى الحكم بالإعدام على كل من عبد ربه منصور هادي ورياض ياسين وأحمد عوض بن مبارك وعبد العزيز جباري وسلطان العتواني وعبد الوهاب الآنسي وعلي حسن الأحمدي بتهمة الخيانة العظمى تعريض أمن البلد للخطر والمشاركة في عمليات تحالف العدوان الذي قادته السعودية على اليمن .
وقضت المحكمة بالحجز على أملاكهم وأموالهم وأرصدتهم إلى أن يتم الفصل في القضايا المرفوعة من المدعين بالحق الخاص .
وفي اول تعليق من تحالف العدوان السعودي، اعتبر وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية انور قرقاش ، الحكم “مهزلة”.
وأشار في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، «تويتر»، الى ان من مهازل ما يحصل في اليمن حكم المحكمة الجزائية المتخصصة في صنعاء بالإعدام على «هادي» بتهمة خيانة الدولة وانتحال صفة رئيس الجمهورية».
وتابع قائلا: «تنقلب الموازين وحكم محاكم التمرد من فئة المضحك المبكي، من قبل بقلب الدولة والنظام والمؤسسات هكذا تكون محاكمه وقضائه، اليمن يستحق أفضل».

التعليقات

تعليقات