المشهد اليمني الأول| لندن
أكد الناشط البريطاني سام والتون الذي اعترض الناطق باسم العدوان السعودي على اليمن، أحمد عسيري في لندن، إن ما أقدم عليه كان عبارة عن محاولة مواطن “لإلقاء القبض على مجرم حرب“.
ووصف الشاب البريطاني، في تصريحات له بعد محاولته ايقاف أحمد سيري بأنه “مجرم حرب” و”المدافع الرئيس عن جرائم الحرب في اليمن“.
الناشط البريطاني سام والتون

وتساءل الناشط: “ماذا كان (عسيري) يفعل هنا؟ لماذا نسمح لمجرم الحرب هذا أن يجوب في الشوارع البريطانية، عندما نعرف أن الجميع أدانوا جرائم الحرب في اليمن؟”، معيدا إلى الأذهان الإدانات من قبل الأمم المتحدة و”هيومن رايتس ووتش” و”العفو الدولية“.
وتابع قائلا: “إنه متورط بشكل مباشر في ارتكاب تلك الجرائم، أما أنا فحاولت إلقاء القبض عليه بصفتي مواطنا، لأنه مجرم حرب“.
وكان البريطاني سام والتون والبحريني سيد أحمد الوداعي حاولا اعتراض طريق عسيري وهو متجه للمشاركة في ندوة المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية لبحث الأوضاع في اليمن لكن الأمن أوقفهما.

التعليقات

تعليقات