لجنة التهدئة التابعة للجيش واللجان تحمل المرتزقة مسؤولية تفجير الأوضاع بشبوة

59
لجنة التهدئة التابعة للجيش واللجان تحمل المرتزقة مسؤولية تفجير الأوضاع بشبوة

المشهد اليمني الأول| شبوة

حملت لجنة التهدئة التابعة للجيش اليمني واللجان الشعبية في شبوة اليوم الأحد 29 مايو 2016م، مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي مسؤولية تفجير الأوضاع في المحافظة وتداعياتها بعد الزحوفات المتكررة على أكثر من منطقة.

وفي بلاغ بعثته للجنة الإشرافية العليا على التهدئة، حمّلت لجنة الجيش واللجان لجنة الطرف الآخر أيضا المسئولية، وذلك لعدم تحملهم مسؤوليتهم وتهربهم وتنصلهم عن كل ماتم الاتفاق علية ورفضهم كذلك العمل كلجنة واحدة لرفع تقارير مشتركة.

ودعت لجنة الجيش واللجان الأمم المتحدة واللجنة الإشرافية العليا أن تقوم بواجباتها بردع الطرف الآخر وإخضاعه للجنوح للسلام.

كما دعت إلى العمل على رفع الحصار عن مديرية بيحان بعد أن قطع المرتزقة الطرق الرئيسة المؤدية إليها، وهو ما فاقم من معاناة المواطنين خصوصا في ظل ارتفاع درجات الحرارة.

الجيش واللجان الشعبية يتصدون للخرق ويقتلون 18 من مرتزقة العدوان ويكبدوهم الخسائر الفادحة في الزحف الفاشل .

 

التعليقات

تعليقات