المشهد اليمني الأول| الكويت

عقد الوفد الوطني المشارك في محادثات السلام بالكويت جلسة مع المبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ اليوم الاحد في قصر بيان الأميري بدولة الكويت.

وناقشت الجلسة، التصورات للسلطة الإنتقالية للفترة المقبلة القائمة على أساس التوافق وفي مقدمتها شكل الحكومة التي تتولى تسيير شؤون البلد في المرحلة الإنتقالية.

وقدم الوفد الوطني خلال الجلسة، استياءه الشديد بخصوص البيانات والإحاطات التي تصدر عن ولد الشيخ وتتضمن مواقف لم يتم التوافق عليها أو نقاشها.

وبخصوص الخروقات وأعمال العدوان المتواصلة أكد وفد صنعاء أن استمرار الغارات والتحشيد والمحاولات البائسة في بعض الجبهات كما جرى في محافظة شبوة يعد إنتهاكا سافرا لتثبيت وقف إطلاق النار، وتهدد مسار التهدئة وطاولة المشاورات في الكويت، بالإضافة إلى استمرار الغارات السعودية في كثير من المناطق، حيث تعرض معسكر العمالقة لقرابة سبعين غارة خلال الـ 24 الساعة الماضية .

وتطرق الوفد الوطني خلال الجلسة مع المبعوث الأممي، إلى التداعيات الإنسانية للحصار والعدوان السعودي وآثاره الكارثية على المواطنين وخاصة المحافظات الساحلية كما هو الحال في الحديدة التي يتعرض أبناؤها لعقاب جائر عبر منع دول العدوان للسفن المحملة بمازوت محطة الكهرباء من الوصول إلى الميناء.

التعليقات

تعليقات