المشهد اليمني الأول| فلسطين المحتلة

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جماهير الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات، إلى تنظيم فعاليات رافضة للمبادرة الفرنسية وأي تحركات دولية وعربية تجري في سياقها، و”التي تهدف إلى شطب الحقوق الفلسطينية وفي مقدمتها حق عودة اللاجئين إلى ديارهم التي هُجّروا منها”.

وطالبت الجبهة الشعبية في تصريح لها اليوم الأحد، بأن يكون الـ3-4 من الشهر القادم يومان “للفعاليات النضالية والجماهيرية لرفض المبادرة الفرنسية والعمل على إسقاطها، وكل التحركات المشبوهة التي تجري على قدم وساق من أجل إعادة إحيائها وتسويقها لإعادة ضخ الأكسجين إلى ما يُسمى عملية السلام والتسوية”.

كما دعت الجبهة الشعبية “كافة القوى والشخصيات الوطنية إلى التعبير عن رفضهم للمبادرة الفرنسية وإعلان هذه المواقف بصراحة، في ظل محاولة القيادة الفلسطينية المتنفذة تسويق هذه المبادرة والتحركات بما يشكّل ضرباً لحالة الإجماع الوطني، خاصة وأن المبادرة لم تعرض على منظمة التحرير الفلسطينية، كما لم يجري مناقشتها مع القوى”.

التعليقات

تعليقات