المشهد اليمني الأول| صنعاء
أدان المجلس السياسي الأعلى العدوان الأمريكي الذي استهدف سوريا بالصواريخ فجر اليوم الأمر الذي يؤكد الاصطفاف الأمريكي إلى جانب القاعدة وداعش وإسرائيل وأن أمريكا هي اللاعب الرئيسي الموجه لكل الحروب التي تشن ضد بلدان المنطقة بعناوين مختلفة.
وقال المجلس في بيان له “إننا في المجلس السياسي الأعلى نؤكد أن العدوان الأمريكي السافر على سوريا هو امتداد لعدوانهم على اليمن وعلى المنطقة ككل وأنه يأتي كرد فعل على ضربات الجيش السوري وحلفائه المسددة ضد تنظيم داعش الإجرامي الذي بات واضحا ما يحظى به من رعاية من قبل أمريكا وإسرائيل ودعم من النظام السعودي الذي يمول العمليات “الإرهابية” الإجرامية في المنطقة والعالم “.
وأضاف ” إننا إذ نشدد على احترام سيادة واستقلال الدول فإننا نعتبر هذا العدوان مساسا باستقلال وسيادة سوريا وخطرا يهدد امن واستقرار المنطقة وأن من حق سوريا أو اليمن أو أي دولة الدفاع عن أمنها واستقرارها وسيادتها واستقلالها بشتى الوسائل التي تكفلها القوانين والمواثيق الدولية “.
واعتبر البيان في ذات السياق القواعد العسكرية والمدمرات والبوارج الأمريكية المتواجدة في المنطقة والتي كان بعضها مصدرا لهذا الاعتداء الغاشم تمثل خطرا وتضر بالأمن والسلم الدوليين.

التعليقات

تعليقات