المشهد اليمني الأول| فيديوهات

عقدت المحكمة الجزائية المتخصصة بأمانة العاصمة أولى جلسات محاكمة 36 عنصرا في الخلايا الإرهابية التابعة لحزب الإصلاح والمتورطة في اغتيالات وتفجير عبوات ناسفة ورصد إحداثيات لمؤسسات ومنشآت حكومية ومدنية وإرسالها لطيران العدوان.
وقد استهلت جلسة أمس السبت برئاسة القاضي عبده راجح بالاستماع لعريضة الاتهام والأدلة المقدمة من النيابة العامة والتي طالبت بإنزال أقصى العقوبات التي تتناسب مع حجم الجرائم التي ارتكبها المتهمون والموثقة بالأدلة المادية والقانونية المعتبرة والمثبتة في محاضر جمع الاستدلالات ونتائج التحقيقات مع المتهمين.
كما طالب ممثل النيابة من رئيس المحكمة السماح بنشر مقاطع مسجلة من اعترافات المتهمين وبثها على وسائل الإعلام حتى يطلع أبناء الشعب على حجم مخططات العدوان الإجرامية ومرتزقتهم.
وقد اقرت المحكمة في الجلسة التي حضرها عدد من أولياء الدم ووسائل إعلام محلية، بالتأجيل الى يوم الاثنين 10 ابريل واستكمال الاستماع للنيابة ودفوع المحامين.

التعليقات

تعليقات