المشهد اليمني الأول| خاص

تصاعدت حدة التوترات بين أقطاب أزلام العدوان المنافقين في المحافظات الجنوبية، في ظل إستمرار الإحتلال الأمريكي والسعودي والإمارات في السيطرة والتحكم بمصير المحافظات وسكانها.
وأفادت مصادر محلية للمشهد اليمني الأول عن وقع وقوع إشتباكات عنيفة بين ميليشيات الحزام الأمني التابع للإمارات، وبين ميليشيات حزب الإصلاح بحسب معلومات متواترة في منطقة خور مكسر بعدن.
يأتي ذلك بعد إتهامات للإمارات بعرقلة جبهة نهم التي يديرها حزب الإصلاح والسعي لإفشالها، بغية توجيه الإهتمام للجنوب والمخاء الجبهات التي تديرها الإمارات، فضلاً عن إتهامات الإمارات بإغتيال قيادي في مأرب الإسبوع الفائت.
كما إتهمت اطراف إماراتية يوم أمس بوجود عملاء يقومون بتسليم الإحداثيات للجيش اليمني واللجان الشعبية، مستدلين بدقة الإصابات وكثافة الصواريخ ما يدل أن هناك معلومات دقيقة تحصل عليها قوات الجي واللجان.

التعليقات

تعليقات