المشهد اليمني الأول| خاص

قام محافظ تعز المعين من قبل الفار والمطلوب للعدالة المدعو “عبدربه منصور هادي” بنهب مبالغ تتخطى المليار ريال يمني، تم ضبطها في إحدى نقاط الضالع.
وقال قائد المنطقة العسكرية الرابعة التابع للمنافقين المدعو “فضل حسن” أن المبالغ تعود لمحافظ تعز علي المعمري، مشيراً أن المعمري قال أنها مرتبات قطاع التربية والتعليم بمحافظة تعز.
فيما مازال مصير الأموال المضبوطة مجهولاً حتى اللحظة، وهناك معلومات تفيد بأن البمالغ قام بتوجيه محافظ تعز من علي محسن الأحمر لتوصيلها لجبهات حزب الإصلاح في الضالع وتعز، بخلاف رواية مرتبات التربية المضللة.
وكانت قد أكدت قيادات تابعة للمنافقين في تعز أن المعمري قام بنهب مبالغ هائلة بذريعة الرواتب وعلاج الجرحى، فيما تم نهبها ولم يتم تسليمها لمستحقيها.
ويقوم المعمري بالتعاون مع لوبي هادي وبن دغر للتقاسم فيما بينهم، وأشارت مصادر خاصة للمشهد اليمني الأول، أن هادي وبن دغر لا يقومون بتوريد المبالغ إلى البنك المركزي في عدن.
وبينت المصادر أن المبالغ في مكان لا يعلم أحد في إطار الحملة الإقتصادية المفروضة على صنعاء، بعد فشل الحرب المباشرة، وأن كل الأموال التي قامت روسيا بطباعتها أيضا لم يتم توريدها للبنك المركزي اليمني في عدن، ويتم تحريك الجبهات ودعم القاعدة وداعش في إنتشاره.

التعليقات

تعليقات