المشهد اليمني الأول| صنعاء
التقى رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد في القصر الجمهوري بصنعاء، السبت، ممثلي الاتحادات والنقابات ومنظمات المجتمع المدني ونقابات المؤسسات الرسمية والأهلية اليمنية.
وأشار رئيس المجلس إلى محاولات العدوان المستمرة تفكيك النسيج الاجتماعي وإثارة المشكلات وزعزعة الصف الداخلي التي تتصدى لها منظمات المجتمع المدني بقوة إضافة إلى دورها في رفع الوعي بحقيقة العدوان وإدراك حقيقة العدوان والمواجهة المفروضة على الشعب اليمني.
ودعا رئيس المجلس السياسي الأعلى منظمات المجتمع المدني اليمنية بمضاعفة جهودها في الوقوف مع الجيش واللجان الشعبية والمجلس والحكومة في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي والحصار وتنظيم الفعاليات التي تخاطب الضمير العالمي والعمل على رفع الحصار.
وأكدت كلمة اتحادات ومنظمات المجتمع المدني التي ألقاها علي بن محيسون الأمين العام المساعد للاتحاد العام لنقابات عمال اليمن على أن جبهة الداخل تقاتل أيضًا بصمودها وثباتها، وأنها المرة الأولى في التاريخ وعلى مستوى الوطن والعالم التي يتحقق فيها صمود فريد كصمود الشعب اليمني وموظفيه في كافة القطاعات التي لم تستلم منذ سبعة أشهر ريالًا واحدًا تقديرًا واحترامًا واعتزازًا بالوطن الغالي والعاصمة صنعاء العاصمة الأبدية للوحدة اليمنية وإدراكًا من الجميع بحقيقة العدوان وأبعاده.

التعليقات

تعليقات