المشهد اليمني الأول| مأرب

أصدرت اللجنة العسكرية للتهدئة والتنسيق بمحافظة مأرب اليوم بلاغا الى اللجنة الإشرافية العليا بشأن التصعيد الميداني الأخير لمرتزقة العدوان بعدد من الجبهات بالمحافظة.

وحملت اللجنة الطرف الآخر المسؤولية الدينية والإخلاقية والوطنية فيما يقوم به وماقد يترتب عليه من إشعال فتيل الحرب والاقتتال من جديد.

وحسب وكالة الانباء اليمنية (سبأ)فقد أشارت اللجنة في بلاغها الى إستمرار الطرف الآخر لليوم العاشر على التوالي في تعنته وإصراره في التصعيد الكبير للأعمال العسكرية وذلك من خلال شن زحوفات كبيرة على أغلب الجبهات بالمحافظة والتي كان آخرها الزحف اليوم بإتجاه مديرية صرواح في خطوات تهدف الى القضاء على عملية التهدئة.

ودعا البيان اللجنة الأشرافية العليا الى تكثيف الجهود والمساعي للضغط على الطرف المقابل للإلتزام بالعهود والمواثيق والإتفاقيات التي تم التوافق عليها من قبل الطرفين.

التعليقات

تعليقات