المشهد اليمني الأول| فيديوهات

عطاء الشعب لم ينضب في معركة الكرامة، حيث تخرجت دفعة “بشائر النصر” من المجاهدين الأبطال الذين تلقوا تدريباً عسكرياً عالياً لرفد جبهات القتال في الساحل الغربي ردعاً للغزاة وأذنابهم المنافقين.
وسط تخريج دفعات يومية بلغت عشرات الآلاف مع تواجد مئات الآلاف كقوة إحتياط للخيارات الإستراتيجية فإن فرص العدوان في الإستمرار تضمحل كل ما فكر التورط أكثر، فهل يستمر العدوان على اليمن أم يعتبر من الدروس التي أثبتت عدم جدوائة العدوان ؟

التعليقات

تعليقات