المشهد اليمني الأول| موسكو

أكدت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي فالينتينا ماتفيينكو أن المحاولات الهادفة إلى اختراع ذرائع من أجل التدخل في دول ذات سيادة مثل سوريا غير مقبولة، مشيرة إلى أن العدوان الأمريكي الذي استهدف مطار الشعيرات بريف حمص يمثل انتهاكاً خطيراً للقانون الدولي.

وكالة سبوتنيك نقلت عن ماتفيينكو قولها للصحفيين: “هناك مثال واضح يتجسد في غزو التحالف الغربي للعراق بحجة وجود أسلحة كيميائية مزعومة وجميعنا نعلم كيف انتهى ذلك ونحن لا نريد تكرار مثل هذا السيناريو ولا نريد أن يخترع أحد مثل هذه الحجج لغزو دولة ذات سيادة”.

وجددت ماتفيينكو دعوة روسيا إلى إجراء تحقيق شامل ودقيق بمشاركة خبراء مستقلين من دول مختلفة والأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في الاستخدام المزعوم للأسلحة الكيميائية في سوريا.

التعليقات

تعليقات