المشهد اليمني الأول| فيديوهات

يظهر أحد الفيديوهات لحظات ماقبل وصول إنتحاري من جماعات التكفير الوهابية إلى حافلات تقل أهالي كفريا والفوعة المحاصرين منذ ثلاثة أعوام في محافظة إدلب السورية، وتم إخراجهم بناءا على إتفاق متبادل بين الإرهابيين والحكومة السورية .
حيث بدأ بعض مجهولين بتوزع الحلوى على الأطفال ليتم تجميعهم إلى مكان معين ليبدأ الإرهابي بالتحرك بسيارته والإقتراب منهم وتفجير المكان وقتل الأطفال والنساء والشيوخ في أبشع مجازر هذا العصر .
حيث تلجأ واشنطن والرياض والدوحة للعب الأدوار القذرة في سوريا بعدما خسروا كل فرض الإطاحة بالنظام بالقوة .

التعليقات

تعليقات