SHARE

المشهد اليمني الأول| فيديوهات

ودعت مديرية السوده ثاني كتيبة من أبنائها الأبطال للإلتحاق بالمرابطين في جبهات الساحل الغربي لمواجهة الغزو الأمريكي.
جاء ذلك أثناء اللقاء القبلي الموسع الذي نظمه أبناء المديرية بحضور رئيس اللجنة الثورية العليا محمد على الحوثي .
الذي أشاد بأبناء السوده الذين كان لهم السبق في الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان السعودي الأمريكي الغاشم وقدموا التضحيات تلو التضحيات في سبيل الوطن والدفاع عن سيادته واستقلاله .
وأضاف رئيس اللجنة الثورية العليا أن توديعنا اليوم لهؤلاء الأبطال ما هو إلا استمرار لتلك التضحيات لأبناء السوده والذي ليس غريب عليهم وقوفهم الى جانب الوطن وأبنائة الأحرار .
وقال الحوثي إن العدو مهما حشد من قوات فلن يجني سوا الخسران والهزيمة لأنه يواجه شعب قوى بإيمانه وعدالة قضيته ونحن اليوم في العام الثالث للعدوان الذي لم يحقق شيئا سوء القتل للأطفال والنساء وتدمير البنى التحتية للوطن أما الشعب اليمني بجيشه ولجانة الشعبية يكفي أنه صمد أمام عدوان تحالف معه أغلب دول العالم بإمكانيته وعتاده العسكري الا انه واجه شعب احرق اسطورتة العسكرية بل وحقق الانتصارات في جميع الجبهات ليس هذا فحسب بل استطاع الجيش اليمني ان يطور من اسلحتة البالستية وينتج طائرات بدون طيار رغم الحصار الذي يفرضه العدوان المتغطرس على جميع منافذ البلاد وموارده الاقتصادية .
المشاركون في اللقاء القبلي اكدوا استعداهم في رفد الجبهات بالمال والرجال واستمرارهم في النفير العام حتى دحر الغزاة وتحقيق النصر العظيم .
مستنكرين صمت المجتمع الدولي على جرائم العدوان السعودي الأمريكي واستمراره في فرض الحصار الخانق ليقتل بذلك أكثر من 25 مليون يمني.

التعليقات

تعليقات

LEAVE A REPLY