المشهد اليمني الأول| خاص

 

يعود سرب الآليات العسكرية لمرتزقة العدوان خائباً من جديد هذه المرة حاملاً معه عدد من القتلى والجرحى في جبهة المخا حيث تأكل نيران الجيش واللجان الشعبية عددُ من الآليات في عملية صد زحف كبير لمنافقي العدوان بمساندة الطيران .
ويتمركز الجيش واللجان في مواقع تمكنهم من صد تحركات المرتزقة والإتيان على عتادهم العسكري وقواهم البشرية وتظهر المشاهد تخبط المرتزقة جراء كثافة النيران التي حالت من تقدمهم على هذا المحور.

 

في السياق أفادت مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول عن مصرع القياديان الداعشيان عبدالله جوجا وأبو عمر الميوني مصرعهما متأثران بجراحهما التي اصيبا بها يوم الإثنين في ذات العملية، كما لقي القيادي المنافق فواز الشاعر والقيادي المنافق معتصم ابو راوي مصرعهما في المخاء، كما لقي القيادي الداعشي “عبدالجبار عقيل السعيدي” مصرعه في جبهة موزع.
وخلال الأربعة والعشرين الساعة الماضية إضافة إلى ماسبق، تم تدمير خمس آليات وإعطاب جرافة لقوى الغزو في مفرق موزع ومصرع من على متنها، وتم تدمير طقم عسكري لقوى الغزو شمال المخاء.
ويظهر عدد الآليات والمدرعات الكبير أهمية التقدم بالنسبة للعدوان على هذا المحور في المقابل يظهر انحسار المرتزقة وفشل زحفهم وتكبيدهم خسائر مادية وبشرية تظهر جهوزية الجيش واللجان الشعبية العالية في هذه الجبهة.

التعليقات

تعليقات