المشهد اليمني الأول| خاص

حصل المشهد اليمني الأول من مصادر ميدانية خاصة على إحصائية لحصيلة خسائر الغزاة وأزلامهم المنافقين خلال التصعيد الأخير في جبهات المخاء بتعز.
المصادر بينت أن الإحصائية بُنيت على أقل تقديرات إستطاع المجاهدين إحصائها خلال العمليات النوعية التي تمت خلال صد وكسر الزحوفات وخلال الهجوم المضاد الذي تمكنت فيه وحدات الجيش واللجان الشعبية من تأمين كامل لجبل النار الإستراتيجي في المخاء، كانوا أكثر من 1075 ما بين صريع وجريح وأسير.
وأكدت المصادر للمشهد اليمني الأول، أن عدد الذي لقوا مصرعهم من الغزاة والمنافقين بلغ 384 صريع معظمهم سودانيين ومن المحافظات الجنوبية.
وأضافت المصادر أن أعداد الجرحى من الغزاة والمنافقين بلغت 1029 جريح، وهم كالتالي 517 إصابة بالغة و 512 إصابة طفيفة.
كما أشارت المصادر للمشهد اليمني الأول، إلى سقوط قيادات رفيعة في المعارك، وعددها 51 ما بين قتيل وجريح، فيما بلغ عدد الأسرى أكثر من 10 أسرى.
وفيما يخص بالعتاد المدمر، فقد تم تدمير عدد 24 آلية وعربة عسكرية للغزاة والمنافقين .
وتعد تلك الإنتكاسة من أكبر الإنتكاسات التي يتجرعها الغزاة وأزلامهم المنافقين في الساحل الغربي، على أيدي وحدات الجيش واللجان الشعبية.
وكانت قد أفادت مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول، عن تمكن وحدات الجيش اليمني واللجان الشعبية من تأمين كامل لجبل النار في المخاء، وسط عجز تام عن إيقاف التقدم رغم مساندة مكثفة من البارجات وسلاح الطيران الحربي والمروحي والإستطلاعي.

الاخيرة

التعليقات

تعليقات