المشهد اليمني الأول| ترجمات

نشرت صحيفة وول ستريت جورنال الامريكية تقريرا لمراسلها غوردون لبولد، يقول فيه إن وزير الحرب الأمريكي جيمس ماتيس يفكر في مجموعة جديدة من وسائل الدعم للسعودية في عدوانها على اليمن.

 

وتكشف الصحيفة عن أن المساعدات الإضافية ستكون على شكل طائرات دون طيار، وطائرات أخرى للاستخدام في مهمات الاستطلاع الأمريكية، بالإضافة إلى المزيد من الدعم في إعادة تزويد الطائرات #السعودية بالوقود، بحسب ما قاله المسؤولون الأمريكيون للصحيفة.
وبحسب التقرير، فإن أمريكا قد تقدم المزيد من الاستشارات، لكن وزارة الدفاع قالت إن ذلك لا يعني بالضرورة إرسال المزيد من الجنود الأمريكيين إلى اليمن.
وتورد الصحيفة نقلا عن ماتيس قوله للمراسلين الذين كانوا معه خلال سفره في بداية الأسبوع، بأنه يتطلع لأن تقوم الأمم المتحدة بالبدء في التفاوض في اليمن لإنهاء العدوان، مشيرة إلى أن هذا الأمر يبدو بعيد المنال في الوقت الحاضر.
وتضيف الصحيفة إن المملكة السعودية وحلفاءها الخليجيين، يفتقرون الآن إلى الإرادة السياسية والضغط العسكري على الأرض لتشكيل مستقبل سياسي في #اليمن، واصفة الحرب بالمستنقع المحرج للرياض.

التعليقات

تعليقات