المشهد اليمني الأول| خاص

 

حققت وحدات الجيش واللجان الشعبية إنجازات كبرى خلال الساعات الماضية تمكنت من خلالها القضاء على رأس الأفعى في الجوف، منا إستمرت بحصد أرواح أزلام العدوان المجرمين في عدد من المحافظات .
مصادر إعلامية تابعة لأزلام العدوان المنافقين اعترفوا بمصرع نجل الوائلي، المدعو إبراهيم أمين الوائلي وتوفي أمس الإثنين متأثراً بجروح أصيب بها بقصف المجمع الحكومي في الجوف أثناء إجتماع رفيع المستوى .
فيما أكدت مصادر عسكرية للمشهد اليمني الأول، أن طاقم عمليات المنافقين في الجوف تم إستئصاله بالكامل بضربة قاهر M2 الباليستية الموفقة، كما أضافت المصادر أن الضربة الباليستية دمرت أجهزة ومعدات الغرفة بالكامل، إضافة إلى تدمير 5 آليات ومدرعات .
يأتي ذلك ضمن عمليات مستمرة بالجوف بدك الصاروخية والمدفعية تجمعات المنافقين في سايلة العرضي ومحيط قرية العضبة في مديرية الغيل وفي معسكر الجرعوب بمديرية المتون، كما تم قنص منافق في مديرية المصلوب.
إلى ذلك وفي جبهات الحدود، إستمرت العمليات الحدودية وتم إستهداف أكثر من 11 موقع وتجمع عسكري حقق إصابات مباشرة، كما تم تمشيط أحد المواقع المستحدثة بالخوبة وفرار حاميته، فيما استهدفت المدفعية آليتين سعوديتين وجرافة في تبة المصفوقة بموقع الدخان، وتمكنت وحدات القناصة من قنص 3 جنود سعوديين في موقع الفريضة.
هذا وفي جبهات تعز والساحل الغربي، تم تدمير مدرعة للمنافقين بصاروخ مضاد للدروع في سايلة موزع، فيما تم قنص 2 من المنافقين في تبة الدفاع الجوي بمنطقة بير باشا، بدورها دكت المدفعية تجمعات للمنافقين في مدرسة الاربعين في كلابة محققة إصابات مباشرة.
أما في ميدي … فقد دكت المدفعية تجمعات للمنافقين شمال صحراء ميدي محققة إصابات مباشرة.
وفي مأرب .. دكت المدفعية تجمعا للمنافقين في معسكر كوفل بمديرية صرواح وإصابات مباشرة، فيما لقي 4 منافقين مصرعهم في مناطق متفرقة من مديرية صرواح.
ختاما وفي شبوة .. دكت المدفعية تجمعات المنافقين في مديرية عسيلان.. فيما لقي 4 منافقين مصرعهم واصابة 8 آخرين بقصف مدفعي استهدف آلية محملة بالذخائر في مديرية عسيلان.
يأتي ذلك في ظل إنهيار أزلام العدوان المنافقين، وسط ثبات عالي لأبطال الجيش اليمني واللجان الشعبية وجهوزيتهم العالية لقلب الطاولة خلال الأيام القادمة.

التعليقات

تعليقات