المشهد اليمني الأول| متابعات

 

أعلن غينادي غاتيلوف، نائب وزير الخارجية الروسي، أن أهم ما يمكن أن يقوم به المجتمع الدولي لليمن هو وقف هذه “الحرب المجنونة”، داعيا إلى وقف الحصار وطرح مبادرة لتحسين الوضع الإنساني.
وقال غاتيلوف في كلمة ألقاها في مؤتمر المانحين الدولي حول اليمن: “في حال استمرار الحرب في اليمن سيستفيد تنظيم “داعش” وتنظيم “القاعدة” وغيرهما من الإرهابيين والمتطرفين”.
ودعا الدبلوماسي الروسي إلى طرح مبادرة فورية لتحسين الواقع الانساني في اليمن ووقف كل أشكال الحصار البحري والجوي والبري في هذا البلد.
وحذر نائب وزير الخارجية الروسي من تصعيد الكارثة الإنسانية في اليمن في حال اقتحام ميناء الحديدة وشن هجوم لاحقا على العاصمة صنعاء، مؤكدا أن ذلك أمر غير مقبول.
كما دعا غاتيلوف إلى استئناف عمل مطار صنعاء بشكل اعتيادي من أجل إيصال المساعدات الإنسانية إلى البلاد.
وقال الدبلوماسي الروسي إن موسكو تجري اتصالات مع جميع الأطراف المتنازعة في اليمن وشركائها في الخليج، مؤكدا أن الجانب الروسي سيواصل جهوده في مجال تسوية الأزمة اليمنية.

المصدر: RT + وكالات

التعليقات

تعليقات