المشهد اليمني الأول| خاص

 

في هزيمة مزلزلة ومنكلة جديدة يُمنى بها تحالف العدوان على اليمن وأزلامهم المنافقين في ميدي، تمكنت وحدات الجيش واللجان الشعبية اليوم الأربعاء من هزيمة أربعة زحوفات في جبهات الساحل الغربي ميدي والمخاء مكبدة جحافل الغزو خسائر هائلة في الأرواح والعتاد.
مصادر عسكرية أكدت للمشهد اليمني الأول، أن جحافل الغزو وأزلامهم المنافقين حاولوا بشتى الوسائل الزحف بإتجاه ميدي، إلا أن الأبطال كانوا في إنتظارهم ولقنوهم هزيمة قاسية، لقي على إثرها أعداد هائلة من المنافقين مصارعهم في أصيب آخرون قبل فرارهم عصر اليوم .
وبينت المصادر أن الغزاة وأزلامهم قاموا بـ 3 زحوفات متتالية بإتجاه ميدي، جميعها إنتهت بالهزيمة المنكلة، بعد أن تكبدو خسائر فادحة في العدد والعتاد.
يأتي ذلك بالتزامن مع هزائم أخرى في الساحل الغربي في محور المخاء والخوخة، حيث يحاول الغزاة وأزلامهم المنافقين والإرهابيين التكفيريين إحداث أي خروقات في جبهتي موزع ومقبنة دون أي جدوى .
وبحسب المصادر العسكرية الواردة من هناك، فقد أوضحت للمشهد اليمني الأول، أن محاولة زحف بائسة إنكسرت باتجاه أحد المواقع في منطقة حمير بمديرية مقبنة، مشيرة إلى وقوع قتلى وجرحى في صفوف الغزاة وأزلامهم المنافقين.
كما أكدت المصادر مصرع قيادات لأزلام العدوان المنافقين خلال استهداف الجيش واللجان الشعبية تجمعاً لهم في مديرية المخاء.
هذا وترافقت العمليات ذلك بسلسلة غارات إستهدفت ميناء الحيمة بمديرية الخوخة، وغارات على منطقة الزهاري ومعسكر خالد وموزع .

التعليقات

تعليقات