المشهد اليمني الأول| فيديوهات

نظمت قيادة السلطة المحلية ومشائخ ووجهاء وأبناء مديرية الدريهمي بمحافظة الحديدة وقفة حاشدة للتأكيد على الجهوزية الكاملة للتصدي لأي محاولة يقدم عليها تحالف العدوان السعودي الأمريكي على محافظة الحديدة وسواحلها.
وأعلن المشاركون في الوقفة النفير العام في مواجهة العدوان والدفاع عن السيادة الوطنية والاستعداد لصد أي تدخلات سعودية أمريكية على عروس البحر الأحمر محافظة الحديدة خاصة وكافة المحافظات والمدن والسواحل اليمنية.
ورفع المشاركون في الوقفة التي حضرها مدير عام مديرية الدريهمي الدكتور محمد شريم ومدير عام مديرية الحوك علي هندي ونائب مدير أمن المحافظة عمر مقبلي، لافتات تندد بتدخل دول تحالف العدوان بدعم أمريكا وإسرائيل في الشأن اليمني والسيطرة على السواحل والمنافذ البحرية ومنها محاولة السيطرة والتحكم على ميناء الحديدة.
وفي الوقفة التي حضرها وكيل أول المحافظة محمد عياش قحيم أشار وكيل المحافظة لشؤون الثقافة والإعلام علي قشر إلى أهمية دور أبناء مديرية الدريهمي في الدفاع عن مدينة الحديدة وميناءها في مواجهة الغزاة.
وأكد أن أبناء مديرية الدريهمي ومن خلفهم كل أبناء المحافظة سيشكلون حاجز منيع لصد أي هجمات أو محاولات غير محسوبة لقوى العدوان .
وأشار بيان صادر عن الوقفة تلاه عضو مجلس النواب هبه الله علي شريم إلى أن أبناء ومشائخ ووجهاء وأعيان مديرية الدريهمي يستنكرون ما يقوم به تحالف العدوان السعودي الأمريكي من اعتداءات سافرة وجرائم بشعة بحق أبناء الشعب اليمني وخاصة ما تتعرض له محافظة الحديدة من قصف شبه يومي بالصواريخ ونيران البوارج.
وأكد البيان استمرار صمود أبناء الشعب اليمني في مواجهة العدوان من خلال رفد الجبهات بالرجال والمال وخاصة الشريط الساحلي لمواصلة التصدي للغزاة والمعتدين .. لافتا إلى أن مديرية الدريهمي هي الحزام الأمني لمدينة الحديدة وميناءها الإستراتيجي كونها تحيط بالمدينة وسيقف كل أبنائها الشرفاء ضد العدوان .
وشدد البيان على ضرورة رص الصفوف وتعزيز الاصطفاف إلى جانب الجيش واللجان الشعبية المرابطين في ميادين الشرف والبطولة دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره.
وطالب البيان المجتمع الدولي وكافة المنظمات الدولية والحقوقية والإنسانية بتبنى موقف واضح وشجاع إزاء ما يرتكبه تحالف العدوان من مجازر وجرائم يندى لها جبين الإنسانية بحق أبناء الشعب اليمني والعمل على إيقاف العدوان ورفع الحصار.

التعليقات

تعليقات