المشهد اليمني الأول| تعز

قامت عصابات مايسمى بـ “المقاومة” في النشمة في عزلة “الصنة” في مديرية “المعافر”  جنوب غرب محافظة تعز، بإنتهاكات جسيمة ضد المهمشين وزجهم في المعتقلات وتعذيبهم حتى الموت، وسط فزع وسخط الأهالي .
وأفادت مصادر خاصة لـ”هنا تعز” عن خروج مظاهرة من النشمة تنديدا بجرائم عصابات مايسمى بـ”المقاومة”، وفجاءة جاء  قادة من عصابات المقاومة، المتمركزين في النشمة .
 
ليعتقلو المهمشين الذين كانوا معهم، وعلي حسب أفادة الأهالي، تم رميهم في معتقل كبير وذلك في عزلة “الصنة” في مديرية “المعافر”  جنوب غرب محافظة تعز .
ووسط ذهول أهالي عزلة “الصنة” قامو بالتنكيل الجسدي واللفظي بهم، إلى أن زجو بهم في المعتقلات، وبحسب إفادة أهالي المنطقة، تم تعذيبهم بطريقة مشينة .
 وكانت الأصوات تهز المعتقل، وأرض صنة، حتى فارقوا الحياة جميعاً . “أنا لله وأنا أليه لراجعون”، ولم تذكر المصادر عن عدد المهمشين الذين أعتقلوهم وعذبوهم حتى الموت .
ولازالنا نتحري في خصوص الموضوع والأنكي من هذا أن مواقع الأصلاح تنشر الأخبار والإشاعات، أنهم كانو سرق وقطاعين طرق، والحقيقة كما ذُكرت أعلاه .

التعليقات

تعليقات