مسؤولون امارتيون يعلنون فشل التحالف ضد اليمن ويحملون الجنوبيين المسئولية

1896

 المشهد اليمني الاول|متابعات

تصريحات هامة لضباط ومسئولين اماراتيين ادلوا بها لعدد من الوسائل الاعلامية العربية والاجنبية المالية للعدوان السعودي على اليمن، اكدوا فيها فشل التحالف في المناطق الواقعة تحت سيطرتهم، فضلا عن عدم قدرتهم على استكمال اهدافهم التي شنوا من خلالها عدوانهم على اليمن.
وقال مسئولون اماراتيون إن الوضع في الجنوب خرج عن السيطرة وجعل من الصعب عليهم تحقيق اي مكاسب إقليمية. مؤكدين بأن مساعي الإمارات خلال الفترة الماضية اصبح في مهب الريح.
وصرح ضابط في الجيش الإماراتي: “تعز جزء من الشمال والجنوبيون لا يريدون القتال خارج حدودهم، وكان أخذهم إلى هناك تحدياً كبيراً”.
ويفيد ضباط كبار من الإمارات إن قواتهم دربت أكثر من 11 ألف جندي يمني من حضرموت و14 ألفاً من عدن وثلاث محافظات وهي تدفع لهم رواتبهم..
وقال مسؤول عسكري كبير من الإمارات مشترطاً عدم ذكر اسمه: ” أن ابناء الجنوب المشاركين في معارك المخاء قرروا ترك الحرب هناك والعودة الى عدن”

التعليقات

تعليقات