المشهد اليمني الأول| ترجمات

كشف موقع “ليبرتي فايترز” الإخباري البريطاني، أن سربا من الطائرات الإسرائيلية انضم لصفوف تحالف العدوان الذي تقوده السعودية في اليمن وبدأ شن أولى غاراته على تعز في غربي البلاد.

ونقل الموقع عن الناطق لوزارة الدفاع السعودية أحمد العسيري قوله “إن أول غارة إسرائيلية في اليمن استهدفت معسكرا للتدريب يتبع الحوثيين (انصار الله) في تعز غربي اليمن”.

وقال العسيري “في هذه المرحلة الحاسمة نحن في أشد الحاجة إلى جيش تل أبيب”، آملاً من هذا التدخل الذي وصفه بالمهم أن يشكل فجرا جديداً من العلاقات بين الدول العربية و”إسرائيل” بحسب الموقع.

كما نقل الموقع عن العسيري “أن طائرة من نوع بيونغ 747 تحمل أسلحة حطت في قاعدة خميس مشيط العسكري لمساعدة التحالف الذي تقوده السعودية”.

وكشف الموقع عن وجود مفاوضات سرية بين “إسرائيل” والسعودية حول تقديم مساعدات جوية للتحالف ضد حركة انصار الله اليمنية.

وبحسب الموقع فإن السعودية وجدت نفسها غير قادرة على هزيمة الثوار اليمنيين بعد مقتل 28 طياراً من مقاتلي F-15 الذين يعملون لحساب التحالف بصواريخ روسية.

لقراءة الخبر من الموقع البريطاني من الرابط:
http://www.libertyfighters.uk/middle-east/saudi-defense-ministry-spokesman-the-first-squadron-of-israeli-f-16s-joined-saudi-coalition-against-yemeni-rebels/

التعليقات

تعليقات